كتاب "نحن حاربنا أيضا"

زهراء قاسمي
ترجمة: أحمد حيدري مجد

2023-02-14


مذكرات الدفاع المقدس من الموضوعات التي نوقشت كثيراً في النشر. ومن القائمين على هذا العمل الجبهة الثقافية للثورة الإسلامية، التي حاولت جمع الذكريات شفهيًا تحت عنوان التاريخ الشفوي. وكتاب "نحن قاتلنا أيضا" هو خامس كتاب في سلسلة "دعم الحرب" والكتاب الثاني عشر من سلسلة "نساء الثورة" الصادر عن راه يار التابع للجبهة الثقافية للثورة الإسلامية. الكتاب عن أنشطة نساء مارد في دعم جبهات الحرب.

محمد مهدي رحيمي، الذي يبدو أنّ إلمامه بالعديد من النساء الناشطات في ملارد شجعه على جمع ذكرياتهن. عدد من تمت مقابلتهم غير معروف، لكن تم نشر روايات 13 امرأة في 66 حلقة. على ما يبدو، كان عدد الأشخاص الذين تمت مقابلتهم أكثر مما ذُكر، واختار مؤلف الكتاب، نرجس توكلي لشكاجاني، كراوية لخط قصة. وقت المقابلات غير محدد، لكن نص المقابلات قدم للكاتب لأول مرة عام 2015، لكنه لم ينجح في تجميعها بسبب التشتت في ذلك الوقت. في العام 2019، بدأ المؤلف في تحرير الكتاب الحالي وجمعه في 1000 صفحة.

يدور موضوع الروايات في الكتاب حول أنشطة نساء ملاردي أثناء الحرب. وهن (جميلة ناكيني، خديجة اسكندري، ربابة إرشادي، رقية جراغي، ستارة طاهري، شمسي كندري، كلجين حسين أبادي، معصومة رسولي، معصومة شوربائي، ملوك عطاء إلهي، منير زاهدبناه، مهري حيدري مجد ومهين خميس آبادي) قضن الكثير من الوقت في إعداد الطعام. كانت شمسي كندري همزة الوصل بين النساء وجهاد البناء وأدارت الأنشطة. كان منزلهم أيضًا مركزًا لنشاطات.

يحتوي الكتاب على مقدمة من الناشر ومقدمة للمؤلف ومقدمة تاريخية. في المقدمة حدد المؤلف طريقة العمل ووقته. المقدمة التاريخية هي أيضًا مراجعة لتاريخ ملارد الثقافي والاجتماعي.

تنقسم القصص إلى 4 فصول؛ الفصل الأول، الذي كان عنوانه قبل الثورة، يدور حول ذكرياتهم عن أنشطتهم في حقبة ما قبل الثورة. تم تضمين 7 روايات في هذا الفصل.

الفصل الثاني بعنوان الثورة وبدء الحرب، ويحتوي على 10 حكايات نسائية عن النشاطات الثورية وبداية الحرب.

أما الفصل الثالث بعنوان "بداية الجهاد" فيضم 39 رواية، وهو الجزء الأكبر من الكتاب. أحوال المرأة أثناء القيام بالعمل  والأنشطة الجانبية، وطريقة القيام بالأعمال، وما إلى ذلك، هي من بين الموضوعات التي تناولها الرواة.

الفصل الرابع بعنوان توقيع القرار وانتهاء الحرب، بتسع روايات، يتناول بشكل أكبر انتهاء أعمال وأنشطة الدعم للمرأة بعد الحرب.

يتكون نص معظم الروايات من صفحة أو صفحتين؛ روايات مختصرة، تناولت موضوعًا واحدًا واستطاعت تقديم صورة جيدة عن أجواء المرأة في دعم الحرب في تلك الأيام.

تم تخصيص الجزء الأخير من الكتاب بعنوان "صور" لتقديم الرواة مع صورهم. بعض الصور خُصصت لأيام الحرب وأنشطة نسائية جديدة في مكانها.

صدر كتاب "نحن قاتلنا أيضا" في 216 صفحة.

النصّ الفارسي 



 
عدد الزوار: 628



http://oral-history.ir/?page=post&id=11056