الجدران أغلفة كتب

كرمان في عين ميرزا مصطفى خان مستوفي كرماني

إلهام صالح
ترجمة: أحمد حيدري مجد

2016-02-27


لافتة قديمة، سقط طلاؤها و تصدئت، ثبتت على جدار. هذه اللافتة اسم لزقاق صغير: " المستوفي زقاق مغلق". على قسم آخر من الزقاق كتب نفس الاسم بالطباشير. تحول هذا الجدار الى غلاف كتاب.

لو لم يأت شرح تحت العنوان، لظننا أنه غلاف رواية. " المستوفي زقاق مغلق" هي مذكرات ميرزا مصطفى خان مستوفي كرماني. مدون الكتاب يقول في مقدمته، أن هذا الكتاب من المصادر المهمة لتاريخ صراعات و مقاومة كرمان في فترة الثورة الدستورية و القاجارية.

و يتحدث ميرزا مصطفى مستوفي كرماني في مذكراته، عن نسبه و بعد تقديم نفسه يقول عن مذكراته: " هذه الأوراق تشمل مختصر لوقائع شخصيات و حكومات جاءت الى كرمان، و لكل حكومة أهمية، ذكرت مختصرا لمتعة القارئ. يقع ( هذا الكتاب) في فصلين. الفصل الأول في ترتيب الحكام بعد موت محمد اسماعيل خان وكيل الملك حتى العام ألف و ثلاثمئة و ثلاث و ثلاثين..."

تبدأ المذكرات من " حكومة الحاج حسين خان نظام الدولة و مرتضى قلي خان وكيل الملك" و آخر المذكرات عن " لقاء ناظم الملك و القائد ظفر".

و يقدم مصطفى خان مستوفي كرماني في نصه، معلومات جديدة عن ثورات أهل المدينة و ولايات كرمان في العصر القاجاري، حيث له أهميته من الناحية السياسية و الإجتماعية و الإقتصادية.

كتب النص بخط النستعليق على يد الكاتب نفسه و يعود تاريخه الى العام 1334 هجري المصادف لحكومة نصرة السلطنة، عم أحمد شاه القاجاري.

و من أحداث الكتاب " حكومة فيروز ميرزا"، " حكومة عبد الحسين سالار لشكر"، " حكومة القائد معتضد"، " حكومة أمير نظام كروسي"، " ثورة أبناء كرمان- ثورة ناظم التجار و نائب إبراهيم- هجوم الناس على أرك"، " حكومة صاحب الاختيار"، " حكومة أمير أعظم"، " ثورة الدستوريين". و كتب عن ثورة مدينة كرمان في زمن حكومة ظفر السلطنة: " من الوقائع التي وقعت في زمن القائد سردار، إرتفاع أسعار السلع و الخبز إذ حرك الناس و تحركوا للشوارع. تجمع ( الناس) لأيام متوالية متجهين الى بيت المرحوم الحاج محمد خان و مدرسة إبراهيم خان و أماكن أخرى حيث يظن أن السلع تتجه إليها."

و في زمن حكومة نصرة الدولة ثار الناس أيضا و يشرحها على النحو التالي: " بعد عدة أيام من تحرك بعض أهالي المدينة أغلقت الدكاكين، و عطلت مصانع السجاد، كانت الأصوات تشكو من ارتفاع سعر الخبز و الظلم و الاستبداد. ضجت المدينة و كانوا يقولون: الحكومة لا تجاري الثورة الدستورية حتى أجبر نصرة الدولة أن يخطب في مسجد جامع، و كانت خطبته ودية مظهرا مجاراتهم الى حد لا يتصور."

جاء الكتاب في اطار التاريخ الشفهي، و هو يشرح جزء من تاريخ إيران من رؤية ميرزا مصطفى خان مستوفي كرماني. و حمل الكتاب صور شخصيات كان لها أثرها في أحداث الكتاب. و جاءت الهوامش شارحة تاريخ بعض الأحداث.

و يقول مدون الكتاب عن المشاكل التي صادفته: " عدم وجود نسخة أخرى و عدم وضوح النص سبب الكثير من المشاكل، و لكن مقترح المرحوم علي نقي مستوفي و تبحر السيد محمد نقي فردوسي في قراءة النص ساعد في حل الكثير من المشاكل، و لكن مع الأسف تبقى الكثير من المفردات غير مقروئة. و كمثال في حكومة ركن الدولة، لم نخرج بنص مفيد بسبب عدم وضوح الكلمات، نأمل أن نجد في يوم النص المخطوط الكامل و الواضح لكي نصحح النص."

عاش الراوي في زمن حكومات حكام كرمان، و قد صدر عن دار سورة مهر في 280 صفحة، صححه و كتب هوامشه: علي جميل كرماني.

النص الفارسي



 
عدد الزوار: 2712


التعليقات

 
الاسم:
البريد الإلكتروني:
التعليق:
 
ليالي الذكريات في نسختها الثلاثمئة والثالثة

ذكريات جلال شرفي

وفقاً لموقع تاريخ إيران الشفوي، عقد برنامج ليالي ذكريات الدفاع المقدس في نسختها الثلاثمئة والثالثة، مساء يوم الخميس الموافق 28 يوليو 2019م في قاعة سورة بدائرة الفنون. وقد تحدث في هذا البرنامج كل من السيدة محبوبة عزيزي وعلي رضا مسافري وسيد جلال شرفي عن كتاب "(سياه چال مستر): ذكريات اختطاف جلال شرفي، الدبلوماسي الإيراني في بغداد" كما أقيمت مراسم تقديم هذا الكتاب. رمز من الهوية الإيرانية حررت السيدة محبوبة عزيزي كتاب (سياه چال مستر) الراوية الأولي
الدكتور أبو الفضل حسن آبادي

أطروحات وبرامج التاريخ الشفوي في "آستان القدس الرضوي"

أشار رئيس مركز الوثائق والمطبوعات لآستان قدس الرضوي، إلى أطروحات "تاريخ الوقف والنذور الشفهي" و"تاريخ القراءات القديمة في الحرم الشفوية" وعلى أنها أحدث المشاريع للمركز وقال: "إنّ تسجيل تاريخ الموقوفات لآستان قدس الرضوي الشفوي في عدّة مدن، هو مشروع طويل المدة. وتأسس مؤخرا قسم الدراسات للقراءت في مركز الوثائق وهو ضمن مجموعة مركز الدراسات". وفي حواره مع موقوع التاريخ الشفوي الإيراني قال الدكتور أبو الفضل حسن آبادي، شارحا برامج المركز:
المؤتمر الوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع المقدس – 7

مرحلة جديدة في عمل التاريخ الشفوي

خاص موقع تاريخ إيران الشفوي، أقيم المؤتمر الوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع المقدس في 3 من مارس لعام 2019م في صالة أهل القلم بمنظمة الوثائق والمكتبة الوطنية لجمهورية إيران الإسلامية. تضمنت الأجزاء الأولي حتي الرابعة من هذا التقرير، خطابات إجتماع الإفتتاحية للمؤتمر كما تضمنت الأجزاء الخامسة والسادسة، وجاء تقرير إحد برامج هذا المؤتمر بعنوان " الأسس النظرية ومقدمة التاريخ الشفهي للدفاع المقدس". تحليل الظواهر لمضمون مقابلة التاريخ
مكتبة الذكريات

"أدعو لي كي لا أنقص"،"في فخّ الكوملة" و"تكريت بنكهة خمسة خمسة"

سوف تتعرفون في هذا النص، على ثلاثة كتب صدرت عن محافظتين في إيران: " أدعو لي كي لا أنقص: الشهيد عباس نجفي برواية زوجته وآخرين" من المحافظة المركزية وأيضاً كتابي "في فخّ الكوملة: ذكريات محمد أمين غفار بور الشفهية" و"تكريت بنكهة خمسة خمسة" وهي ذكريات أمين علي بور الشفهية" من محافظة كيلان. إثنان من المعلّمين ألّفـت السيدة مريم طالبي كتاب "أدعو لي كي لا أنقص". يحتوي الكتاب علي 272 صفحة وثلاثة عشر فصل، حيث تم إنتاجه في مكتب الثقافة
المؤتمر الوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع المقدس -6

طرق التوصل للتفاصيل في مقابلة التاريخ الشفوي

وفقاً لموقع تاريخ إيران الشفوي، عقد المؤتمرالوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع لمقدس في 3 مارس لعام 2019م في صالة أهل القلم بمنظمة الوثائق والمكتبة الوطنية لجمهورية إيران الإسلامية. وتعلقت الأجزاء الأولي حتي الرابعة من هذا التقرير، بخطابات إجتماع الإفتتاحية والأولي للمؤتمر وفي الجزء الخامس، كان تقرير إحدي اللوحات للمؤتمر تحت عنوان "الأسس النظرية وتاريخية التاريخ الشفهي للدفاع المقدس". إستمراراً لهذا البرنامج، قدّم السيد مرتضي قاضي مقالته