ما هو تأثير طريقة التاريخ الشفوي على "تغيير سرد" الحرب؟

محمد دروديان
ترجمة: حسن حيدري

2021-07-14


هذه المذكرة مكتوبة على افتراض أنّ سرد الحرب العراقية الإيرانية آخذة في التغير. كما هو واضح، فإنّ التاريخ المكتوب له أيضاً تأثير في تغيير رواية الحرب وفقاً للفرضية المذكورة، لكن موضوع الدراسة هو تأثير طريقة التاريخ الشفوي الذي سيتم ذكره أدناه. بناءً على الافتراض أعلاه، فإنّ السؤال هو، ما هو تأثير استخدام طريقة التاريخ الشفوي على تغيير سرد الحرب؟ للإجابة على هذا السؤال، سيتم شرح الأساس المنطقي وراء تغيير سرد الحرب من خلال التأكيد على تأثير التاريخ الشفوي.

كما أنّ موضوع رواية الحرب هو عبارة عن أحداث الحرب، لأنّ موضوع السرد هو الحدث الذي يشكل مخطط بدايتها واستمرارها ونهايتها. تتم دراسة الأحداث التاريخية في الأعمال البحثية على أساس الوثائق واستخدام المنطق، بينما في التاريخ الشفوي، يتم سرد الأحداث على أساس الذاكرة التاريخية أو المخطوطات المكتوبة، مع الفارق المهم في أنّ راوي الحدث يركز ملاحظاته أو دوره في الحدث ويتجاهل العوامل والجهات الفاعلة الأخرى، لكن المؤرخ يلتزم ويتعهد بهدف البحث لكشف الحقائق التاريخية، لاستخدام الوثائق والبيانات التاريخية.

بما أنّ "السرد الشفهي" للأحداث هو مسألة تعبير وخطاب، فالأذواق والنوايا والخطاب السائد في تحديد مسار السرد وتقلباته، وكذلك في رسم كيفية بدايته ونهايته. في مثل هذه المواقف، فإنّ الراوي، على الرغم من مرور الوقت، يؤكد على القضايا والأحداث التي ربما لم تحظ باهتمام كبير وقت وقوع الحدث أو لم يتم فهم أهميتها والتأكيد عليها كما هي الآن. لذا غيّروا الخطاب وبكلمات أخرى، يلعب الخطاب السائد دوراً رئيسياً في مراجعة المرويات التاريخية الأكثر وضوحاً في التاريخ الشفهي منها في التاريخ المكتوب. وفي التاريخ المكتوب والموثق، لا يمكن استكمال الروايات السابقة أو مراجعتها دون الاستشهاد بالبيانات واستخدام الحجة، بينما في التاريخ الشفوي، يتم تنفيذ هذا الإجراء بسهولة بسبب "تمركز الراوي".

2/6/2021م

النصّ الفارسي



 
عدد الزوار: 331


التعليقات

 
الاسم:
البريد الإلكتروني:
التعليق:
 
ليالي الذكريات في نسختها الثلاثمئة والثالثة

ذكريات جلال شرفي

وفقاً لموقع تاريخ إيران الشفوي، عقد برنامج ليالي ذكريات الدفاع المقدس في نسختها الثلاثمئة والثالثة، مساء يوم الخميس الموافق 28 يوليو 2019م في قاعة سورة بدائرة الفنون. وقد تحدث في هذا البرنامج كل من السيدة محبوبة عزيزي وعلي رضا مسافري وسيد جلال شرفي عن كتاب "(سياه چال مستر): ذكريات اختطاف جلال شرفي، الدبلوماسي الإيراني في بغداد" كما أقيمت مراسم تقديم هذا الكتاب. رمز من الهوية الإيرانية حررت السيدة محبوبة عزيزي كتاب (سياه چال مستر) الراوية الأولي
الدكتور أبو الفضل حسن آبادي

أطروحات وبرامج التاريخ الشفوي في "آستان القدس الرضوي"

أشار رئيس مركز الوثائق والمطبوعات لآستان قدس الرضوي، إلى أطروحات "تاريخ الوقف والنذور الشفهي" و"تاريخ القراءات القديمة في الحرم الشفوية" وعلى أنها أحدث المشاريع للمركز وقال: "إنّ تسجيل تاريخ الموقوفات لآستان قدس الرضوي الشفوي في عدّة مدن، هو مشروع طويل المدة. وتأسس مؤخرا قسم الدراسات للقراءت في مركز الوثائق وهو ضمن مجموعة مركز الدراسات". وفي حواره مع موقوع التاريخ الشفوي الإيراني قال الدكتور أبو الفضل حسن آبادي، شارحا برامج المركز:
المؤتمر الوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع المقدس – 7

مرحلة جديدة في عمل التاريخ الشفوي

خاص موقع تاريخ إيران الشفوي، أقيم المؤتمر الوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع المقدس في 3 من مارس لعام 2019م في صالة أهل القلم بمنظمة الوثائق والمكتبة الوطنية لجمهورية إيران الإسلامية. تضمنت الأجزاء الأولي حتي الرابعة من هذا التقرير، خطابات إجتماع الإفتتاحية للمؤتمر كما تضمنت الأجزاء الخامسة والسادسة، وجاء تقرير إحد برامج هذا المؤتمر بعنوان " الأسس النظرية ومقدمة التاريخ الشفهي للدفاع المقدس". تحليل الظواهر لمضمون مقابلة التاريخ
مكتبة الذكريات

"أدعو لي كي لا أنقص"،"في فخّ الكوملة" و"تكريت بنكهة خمسة خمسة"

سوف تتعرفون في هذا النص، على ثلاثة كتب صدرت عن محافظتين في إيران: " أدعو لي كي لا أنقص: الشهيد عباس نجفي برواية زوجته وآخرين" من المحافظة المركزية وأيضاً كتابي "في فخّ الكوملة: ذكريات محمد أمين غفار بور الشفهية" و"تكريت بنكهة خمسة خمسة" وهي ذكريات أمين علي بور الشفهية" من محافظة كيلان. إثنان من المعلّمين ألّفـت السيدة مريم طالبي كتاب "أدعو لي كي لا أنقص". يحتوي الكتاب علي 272 صفحة وثلاثة عشر فصل، حيث تم إنتاجه في مكتب الثقافة
المؤتمر الوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع المقدس -6

طرق التوصل للتفاصيل في مقابلة التاريخ الشفوي

وفقاً لموقع تاريخ إيران الشفوي، عقد المؤتمرالوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع لمقدس في 3 مارس لعام 2019م في صالة أهل القلم بمنظمة الوثائق والمكتبة الوطنية لجمهورية إيران الإسلامية. وتعلقت الأجزاء الأولي حتي الرابعة من هذا التقرير، بخطابات إجتماع الإفتتاحية والأولي للمؤتمر وفي الجزء الخامس، كان تقرير إحدي اللوحات للمؤتمر تحت عنوان "الأسس النظرية وتاريخية التاريخ الشفهي للدفاع المقدس". إستمراراً لهذا البرنامج، قدّم السيد مرتضي قاضي مقالته